الصفحة الرئيسية » أخبار وتقارير » استهداف حوثي للسكان و"المشتركة" بالجبلية وحيس والحوك في الحديدة

استهداف حوثي للسكان و"المشتركة" بالجبلية وحيس والحوك في الحديدة

10:22 2019/07/11

الحديدة - خبر للأنباء:

واصلت المليشيات الحوثية، الخميس 11 يوليو /تموز 2019، خروقاتها اليومية في محافظة الحديدة، غرب اليمن، منذ بدء سريان الهدنة الأممية التي نص عليها اتفاقية السويد في ظل تجاهل وصمت من قبل الأمم المتحدة.

وتجدد القصف الحوثي على مناطق الجليلة وحيس والحوك، مستهدفة مواقع للقوات المشتركة ومناطق آهلة بالسكان.

ففي حي منظر، قصفت مليشيات الحوثي الإرهابية الحي الواقع صمن مديرية الحوك جنوب مدينة الحديدة بقذائف المدفعية مستهدفة الأحياء السكنية.

وقالت مصادر محلية، إن المليشيات قصفت بقذائف الهاون حيا سكنيا في حي منظر وسقطت إحداها بجوار أحد المنازل أدت إلى إصابة طفل في العاشرة من عمره.

وأفادت المصادر، أن الطفل نافع ناصر عبده تعرض لإصابات متفاوتة بشظايا قذيفة هاون جنوب مدينة الحديدة، وفور وصوله إلى المستشفى الميداني في الدريهمي تلقى الإسعافات الأولية.

وارتفع معدل الضحايا في صفوف الأطفال والنساء مؤخراً بشكل كبير نتيجة قصف المليشيات على الأحياء السكنية، وسقط آخرون نتيجة انفجار ألغام أرضية زرعتها مليشيات الحوثي في الأحياء السكنية والطرقات العامة والمزارع.

وفي مديرية حيس، أقدمت المليشيات الحوثية على شن قصف مدفعي عنيف استهدف مواقع القوات المشتركة باستخدام القذائف المدفعية والأسلحة الرشاشة الثقيلة والمتوسطة.

وذكر مصدر في وحدة الرصد والمتابعة أن مليشيات الحوثي المدعومة من إيران أطلقت العشرات من قذائف مدفعية الهاون ومدفعية B10..

كما تم استهداف مواقع القوات المشتركة بسلاح 23 وبسلاح 14.5 وبسلاح معدل البيكا وبالأسلحة القناصة..

أما في الجبلية، عاودت مليشيات الحوثي استهدافها لمواقع القوات المشتركة المرابطة هناك والتابعة لمديرية التحيتا جنوب الحديدة.

وأفادت المصادر الميدانية في الجبلية، بأن المليشيات استهدفت مواقع القوات المشتركة في منطقة الجبلية بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة.

وأضافت المصادر إن المليشيات استخدمت في قصفها قذائف الهاون عيار 120 وبالأسلحة الرشاشة الثقيلة عيار 23 وبالأسلحة المتوسطة من عيار 14.5.