الصفحة الرئيسية » اراء » 2 ديسمبر.. يوم بزوغ شمس الحرية

2 ديسمبر.. يوم بزوغ شمس الحرية

08:15 2019/11/26

مجاهد رشدي الفضلي

الثاني من ديسمبر 2017 هو يوم بزوغ شمس الحرية واستعادة الجمهورية، ودحر الإمامة الكهنوتية الجديدة التي انقضت على الجمهورية في 21 سبتمبر 2014.

يوم الثاني من ديسمبر أصعب يوم في تاريخ مليشيات الإجرام السلالية الحوثية، تم فيه اجتثاث واختفاء مليشيات الكهنوت من العاصمة صنعاء ومناطق سيطرتهم، وشعرت المليشيات بالهزيمة وانقضاض أبناء الشعب اليمني العظيم عليها..

لقد كان لرئيس المؤتمر رئيس الجمهورية السابق الزعيم علي عبدالله صالح، الفضل في بزوغ شمس الثاني من ديسمبر، واجتثاث مليشيات البغي والكهنوت السلالية العنصرية، وكانت انتفاضة ناجحة لولا خذلان وخيانة البعض ممن وضع فيهم الزعيم صالح ثقته والذين سيلعنهم التاريخ بالاسم والصفة..

انتفاضة الثاني من ديسمبر أرهبت مليشيات الكهنوت، وخلطت أوراقهم، وشردت الكثير منهم، واختفوا في لحظات، ولولا الخيانات، كما أسلفت، من البعض، ونشوة الانتصار من المحيطين بالزعيم لكانت انتفاضة ناجحة وثورة تاريخية..

لذلك أشبه انتفاضة الثاني من ديسمبر بثورة 48 فمثلما كانت ثورة 48 بداية لاجتثاث الإمامة القديمة.. انتفاضة الثاني من ديسمبر بداية لاجتثاث الإمامة الجديدة المغلفة بالمذهب الاثنى عشري المدعوم من ملالي إيران.

وبهذه المناسبة أدعو جميع الأطراف المواجهة لمليشيات الكهنوت السلالي الحوثي إلى توحيد الجبهة الإعلامية والعسكرية، والابتعاد عن التحريض والمناكفات والمماحكات، وأن تتوجه الأقلام والأسلحة نحو العدو السلالي الحوثي، وسرعة حسم المعركة وإنقاذ اليمن واليمنيين من مغول العصر الحديث السلاليين الحوثيين.

أيضاً بمناسبة الذكرى الثانية لانتفاضة الثاني من ديسمبر أترحم على شهداء الوطن وعلى رأسهم الزعيم صالح ومن معه.

المجد والخلود للشهداء..
والشفاء للجرحى..
والنصر للجمهوريه والوحدة..
الخزي والعار لمليشيات الإجرام السلالية الحوثية..
تحيا الجمهورية اليمنة
تحيا الجمهورية اليمنية